الخارجية السورية تدين قرار الخارجية الأمريكية حول إدراج كوبا في قائمة الدول الراعية للإرهاب

أدانت سوريا قرار الخارجية الأمريكية إعادة إدراج جمهورية كوبا في قائمة الدول الراعية للإرهاب، وأكدت تضامنها الكامل مع هافانا.

وبحسب وكالة  سبوتنيك صرحت وزارة الخارجية السورية بلسان مصدر مسؤول، أن “الجمهورية العربية السورية تدين بشدة القرار الأمريكي الجائر بإعادة إدراج جمهورية كوبا على القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب”.

وأضاف المصدر “هذا القرار الأمريكي يظهر مجددا تخبط الإدارة الأمريكية في أيامها الأخيرة وفقدانها للمصداقية بعد تنكرها وعدم التزامها بالعديد من الاتفاقيات والمواثيق الدولية وكذلك قرارات الإدارات الأمريكية السابقة”.

وقال المصدر “النهج الأمريكي بفرض العقوبات على الدول التي لا تسير في ركب السياسة الأمريكية، وتدافع عن سيادتها وكرامتها الوطنية بغية إخضاعها للهيمنة الأمريكية مصيره الفشل أمام إرادة الشعوب الحرة ولن يؤدي إلا إلى تصعيد التوتر على الساحة الدولية”.

وكان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو قد أعلن، في بيان أصدره الاثنين الماضي، إدراج كوبا على القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب “لتقديمها بشكل متكرر دعما لعمليات الإرهاب الدولي عن طريق منح اللجوء للإرهابيين”.

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: