صدى الواقع السوري

الخارجية الإسرائيلية : أي تسوية في سوريا يجب أن تأخذ بعين الاعتبار مصالحنا

 قال نائب مدير قسم أوراسيا بالخارجية الإسرائيلية، ألكس بن تسوي، إن  تؤخذ مصالحها بعين الاعتبار في التسوية السياسية بسورية خلال فترة عمل المبعوث الأممي الجديد إليها.

وقال بن تسوي في لقاء مع وفد الإعلاميين الروس، اليوم الاثنين، ردا على سؤال حول التعاطي مع مصالح إسرائيل في التسوية السياسية للأزمة السورية في فترة عمل المبعوث الأممي الخاص الجديد لسورية، غير بيدرسن، قال: “أنا آمل بذلك. أي تسوية في المنطقة لا بد أن تأخذ بعين الاعتبار مصالحنا”.

وأضاف: “إن أي تسوية لا تأخذ بعين الاعتبار مصالحنا، غير قابلة للحياة”، مشددا على ضرورة “ضمان الأمن في الحدود الشمالية” لإسرائيل.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، قد أعلن الأربعاء الماضي، تعيين الدبلوماسي النرويجي، غير بيدرسن، مبعوثا خاصا جديدا إلى سوريا، خلفا لستيفان دي ميستورا الذي ينهي مهامه في نهاية الشهر الجاري

اعداد : جمال خابوري

المصدر : R.T

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: