صدى الواقع السوري

الحكومة السورية: زيادة الراوتب ليست بعيدة وستحمل شيئاً مفاجئاً

كشف رئيس مجلس الوزراء السوري عماد خميس خلال زيارته إلى درعا ضمن وفد حكومي أن زيادة الرواتب ليست بعيدة و الأيام ستكشف شيئاً مفاجئاً حول هذا الموضوع.

من جانب آخر وبما يخص درعا أكد أن المبلغ المخصص لتأهيل البنى التحتية والخدمات في محافظة درعا مفتوح، مؤكداً أن زيارة الوفد الحكومي للمحافظة ليس مجرد استعراض إعلامي. وفي وقت سابق طمأن خميس كل مواطن سوري بأن الحكومة لا يمكن أن تترك المواطن وحده،

وفي سياق متصل صرح وزير المالية السوري مأمون حمدان بإن الحكومة تنتظر الظرف المواتي من الناحية الاقتصادية والمفيد للمواطن، ليصار إلى زيادة الرواتب والأجور.
وإن مسألة تحسين المستوى المعاشي للمواطن يقع على رأس أولويات الحكومة والقيادة السياسية وعندما تتوفر الموارد فستحصل الزيادة في التوقيت والنسبة المناسبين،و ضرورة زيادة الرواتب والاجور الآن نتيجة ارتفاع الاسعار وكي تكتمل الحلقة الاقتصادية بارتفاع القدرة الشرائية اضافة الى الدور الاجتماعي الذي التزمت به الحكومة والدولة، أكد الوزير ان الشق الاجتماعي موجود في أدبيات الحكومة الاقتصادية جميعها من التعليم الى الصحة الى الخدمات وهذه القطاعات مدعومة من الدولة والدولة من يوفر لها التمويل أما عن زيادة الرواتب فهي نفقة والنفقة تحتاج الى ايراد لتغطيتها وبمجرد توفر الايراد ستأتي الزيادة فوراً لأن كل مستلزماتها مدروسة من قبل الحكومة منوهاً بان تحسين المستوى المعاشي للمواطن لايتأتى من زيادة الرواتب والاجور فقط لان هناك من لايتقاضى رواتب من الدولة. فالتطلع الآن لتحسين المستوى المعاشي للمواطنين السوريين جميعهم.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: