الحادثة الثانية من نوعها في الساحل السوري …وفاة طفلة في مدينة اللاذقية إثر تناول سمكة “النفيخة” وتسمم عائلتها بالكامل

حذرت وزارة الزراعة السورية من بيع وتناول نوع سام من السمك، بعدما توفيت طفلة في مدينة اللاذقية إثر تناول هذا النوع من السمك، في حادثة هي الثانية بعد وفاة رجل في مدينة طرطوس أمس.

وأكد مصدر طبي من محافظة اللاذقية لروسيا اليوم أن الطفلة توفيت بعد تناولها سمكة تعرف باسم “النفيخة” أو (البالون) وهي من النوع السام الذي ما زال هناك من يتناوله، وقال إن حالة التسمم أصابت جميع أفراد عائلة الطفلة السبعة، إلا أن حالتهم تحسنت، بينما توفت الطفلة، وأضاف أن الحادثة ليست الأولى إذ توفى رجل في مدينة طرطوس أمس بعد تناوله سمكة من ذلك النوع، كما شهدت اللاذقية سابقا أكثر من حالة تسمم ناجمة عن تناول تلك السمكة.

وقد طلبت وزارة الزراعة السورية من بائعي الأسماك عدم بيع ذلك النوع من السمك في محالهم، “تحت طائلة اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين”، ونشرت الوزارة نداء إلى الأهالي وجهته “الهيئة العامة للثروة السمكية” وأهابت فيه بالامتناع عن شراء وتناول سمكة النفيخة وذلك “درءا لمخاطر التعرض للتسمم كونها تحتوي مادة سامة في جسمها”

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: