صدى الواقع السوري

التحالف الدولي ينفي فرض حظر جوي فوق سوريا ويصفها بالدعاية

نفى التحالف الدولي بزعامة الولايات المتحدة خططه لفرض حظر جوي فوق سوريا، لكنه لم يستبعد فرضه في المستقبل.

وفي تصريح لـ “نوفوستي” ، يوم أمس الأربعاء 29 آب، وصف متحدث باسم التحالف تقارير إعلامية عن إعداد قيادته لإقامة منطقة حظر جوي في سوريا، بأنه “خليط من التحريف والدعاية”.
وأوضح أن الدول المتحالفة أقامت أنظمة في شمال شرقي سوريا، “كجزء ضروري من جهودها في محاربة داعش، لتأمين الحماية الحيوية وتحديد الأهداف لطيران التحالف الذي يدعم مهمة دحر داعش”.
وتابع أن “هذه الأنظمة تخدم تنفيذ هذه المهمة وحدها وتضمن استمرارية دعم هذه الجهود الدولية وتأمينها”.
ورفض المتحدث التنبؤ بشأن خطط التحالف المستقبلية أو تصرفه في حال تغير الوضع على الأرض في المنطقة، لكن شدد على أن التحالف يعتبر “منظمة تتصرف وفقا للظروف وتركز جهودها على دحر داعش نهائيا”.
ويوم الثلاثاء، أفادت صحيفة تركية، أن الولايات المتحدة نشرت هناك ثلاثة أنظمة رادار متطورة في المناطق السورية تل بيدر، كوباني (عين العرب)  وصرين، كما أنها نشرت 13 نظام رادار محمولا وثابتا للمراقبة والاستطلاع.
وأضافت الصحيفة أن الولايات المتحدة بدأت بإنشاء منطقة حظر جوي في شمال سوريا وبدأت بنشر أنظمة رادار على أراض بمساحة 26 ألف كيلومتر مربع، يسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية شرقي نهر الفرات.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: