التحالف الدولي يعلن تدريب 20 ألفاً من قوات سوريا الديمقراطية

أعلن التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الاسلامية” داعش”  امس الثلاثاء أنه درب ما بين 10 إلى 20 ألفاً من القوات المحلية التابعة لقوات سوريا الديمقراطية.

وقال الجنرال البريطاني كريس غيكا نائب قائد التحالف في إفادة له بوزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” عبر دائرة تلفزيونية مغلقة “إن التحالف الدولي الذي يهدف إلى تدريب قوات محلية قوامها ما بين 30 إلى 40 ألف مقاتل، تمكن حتى الآن من تدريب ما بين 10 إلى 20 ألفاً من تلك القوات التابعة لقوات سوريا الديمقراطية”.

وشدد الجنرال البريطاني على أن العمل على تدريب القوات التابعة لقسد جارٍ على قدم وساق، وأن تسريع العملية يعتمد على مدى سرعة قسد في هيكلة نفسها.

كما أوضح غيكا أن المفاوضات السياسية بشأن إرساء الاستقرار في شمال شرقي سوريا مستمرة، وأن المبعوث الأميركي لدى سوريا، جيمس جيفري، يواصل إجراء لقاءات مع تركيا وقوات “قسد”.

وبخصوص المظاهرات التي شهدتها بعض المدن في شمال شرق سوريا ، قال غيكا أن الاحتجاجات في المنطقة ترتبط بالظروف المعيشية، نافياً وجود أي مشاكل اثنية.

أما فيما يتعلق بإمكانية انسحاب قوات سوريا الديمقراطية من المدن ذات الغالبية العربية أكد الجنرال البريطاني على أن تنظيم “الدولة” هو التهديد الأكبر في المنطقة، وأن عملية من هذا القبيل في هذه المرحلة ستؤدي إلى عودة التنظيم، ما يهدد أمن واستقرار المنطقة على حد قوله.

يذكر أن قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل وحدات حماية الشعب ذات الغالبية الكردية عمودها الفقري تسيطر على  شمال شرق سوريا، وذلك بعد طرد تنظيم الدولة بدعم من التحالف الدوليال

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: