البدء بتأهيل الطرقات العامة في الرقة

باشر مجلس الرقة المدني بالتنسيق مع بلدية الشعب وبالتعاون مع شركة خاصة على تأهيل الطرق العامة وتزفيت الشوارع الرئيسية المحيطة بمدينة الرقة ومداخلها.

وخرجت معظم شوارع  مدينة الرقة عن الخدمة نتيجة المعارك التي دارت بين قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف الدولي ومسلحي تنظيم الدولة الاسلامية 2017.

ولم يتم إعادة تأهيل الطرق منذ بداية الأزمة السورية 2011 وتعتبر هذه المرة الأولى لمد الاسفلت منذ بداية الأزمة السورية  في آذار/مارس 2011.

المهندس عبدالله الجعبري, مدير الطرق في شركة الشمال (الشركة المنفذة للمشروع) تحدث لـ “نورث برس”  أن المشروع  بدأ بعد التنسيق مع مجلس الرقة المدني وبلدية الشعب، مشيراً إلى أنهم اتفقوا على تأهيل وتزفيت عدة طرق في الرقة بمد//50 ألف م3 من مادة الاسفلت في الشوارع الرئيسية بالمدينة.

ويبدأ المشروع من مفرق الجزرة، في القسم الغربي من المدينة, وصولاً إلى دوار البانوراما جنوباً (ذهاباً وإياباً) على شكل طبقتين, الأولى عبارة عن رش الإسفلت السائل ثم تأتي مرحلة مد الإسفلت الخشن المشكل للطريق على شكله الحالي، حسب ما أفاده الجعبري.

و ستشمل هذه المرحلة جميع الطرق المؤدية إلى مفرق الجزرة، ثم تنتقل الأعمال إلى شارع النور(الشارع الأطول في المدينة) والأكثر تضرراً, إضافة لشارع الكورنيش الشمالي الممتد بين دواري الصوامع والمزارع، مروراً بدوار الفروسية.

وبحسب مدير الطرق في شركة الشمال, سينتهي تنفيذ المشروع خلال أربعة أشهر من الآن, ليتم النقل فيما بعد إلى خطة أخرى تشمل زيادة الكمية المتفق عليها من الإسفلت لتأهيل الشوارع الرئيسية في المدينة.

 

المصدر :نورث برس

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: