الاستخبارات التركية تمنع دخول شخصيات سياسية و خاصة السياسيين الكرد إلى عفرين

 

عملت الاستخبارات التركية على منع دخول السياسيين  والشخصيات المعارضة من دخول  مدينة عفرين وعلى رأسهم السياسيين الكرد.

واكدت مصادر ان االاستخبارات التركية أصدرت قراراً بمنع دخول السياسيين  إلى مدينة عفرين , وان القرار جاء على خلفية دخول  انور البني إلى مدينة عفرين وإلقاء محاضرة هناك

وذكرت مصادر محلية أن شخصيات من ما تسمى رابطة المستقلين الكرد والهيئة العليا لكرد سوريا حاولوا دخول مناطق عفرين  إلا ان الاستخبارات التركية حذرتهم من قيام ذلك ,وأضافت المصادر ان كل من رديف مصطفى مسؤول رابطة المستقلين الكرد ونبيه طه رئيس الهيئة العليا لكرد سوريا دخلوا عفرين بشكل سري بعبدا عن وسائل الإعلام .

واكدت المصادر ان مدينة عفرين تشهد حالة احتقان وغضب شديد على خلفية الانتهاكات التي يقوم به الاحتلال التركي  والفصائل الموالية له بحق الكرد المتواجدين داخل المدينة وسط محاولات تقوم بها المخابرات التركية لتدارك أي رد فعل قد يصدر عن أهالي المدينة والذي من الممكن أن يحرك الرأي العام ضد الدولة التركية

والجديربالذكر ان  رابطة المستقلين الكرد السوريين  التابعة للائتلاف السوري المعارض افتتحت بتاريخ 23 /7/2018أول مكتب لها في مدينة عفرين ” وأن الرابطة تمارس نشاطها في تركيا منذ سنوات عدة.

 

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: