الاستخبارات الأمريكية تكشف محاولات إيرانية لتنفيذ عمليات ضد الولايات المتحدة في سوريا

 كشفت وكالة الاستخبارات الأمريكية  في تقرير لها عن نشاطات قوة المهام المشتركة في عملية العزم الصلب ضد ارهابيي داعش في سوريا والعراق عن محاولات للنظام الإيراني لتنفيذ عمليات ضد الولايات المتحدة في سوريا.

حيث أشارت الوكالة في تقريرها، إلى وجود تحركات إيرانية في مدينة دير الزور وريفها لجمع معلومات حول القوات الأمريكية والتحالف الدولي لاستهدافها أو الضغط عليها للانسحاب من البلاد.

كما أوضح تقرير الوكالة، أن النظام الإيراني يستغلّ الشباب ويقومُ بتجنيدهم في تلك المناطق لتشكيل قوة عسكرية لتعزيز الميليشيا الموالية له، لا سيما لواءَ الباقر التابعَ للنظام الإيراني والداعمَ لقوات النظام.

ووَفْقاً للتقرير، فربما يُحاولُ النظام الإيراني من خلال هؤلاء المجندين تنفيذَ هجمات على القوات الأمريكية نيابةً عنه، أو يسعى للضغط من خلالهم على الولايات المتحدة لإخراجها من سوريا وبالتالي توسيعَ نفوذها شرقيَّ البلاد.

والجدير بالذكر، أن التقريرُ الأمريكي كشف عن هذه المعلومات غداةَ إعلان البنتاغون، الاثنين الفائت، أن القواتِ الأمريكيَّةَ لم تعد مسؤولة عن حماية النفط في سوريا بل إن وجودها هو لمحاربة إرهابيي داعش فقط

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: