الاسايش تطوق المربع الأمني في قامشلو وتنشر القناصة بكثافة بعد اطلاق النار على حاجز حلكو

شدد قوات الاسايش ( الأمن الداخلي ) الحصار على المربع الأمني الذي يسيطر عليها قوات الحكومة السورية وتطويقها من كافة الجهات ، كما ونشرت القناصة بكثافة على الاسطح المطلة على المربع الأمني بعد حادثة إطلاق عناصر الأمن السوري الرصاص  على حاجز حلكو التابع لقوات الاسايش والقريب من المطار، فيما رد قوات الاسايش على مصدر الرصاص. 

 

تزامناً مع التوتر في المدينة ، أغلقت قوات الاسايش جميع الطرق المؤدية الى المربع الأمني والمناطق الاخرى التابعة للحكومة السورية.   

 

 

منها حاجز علايا  المؤدي الى قرية خربة عمو وحاجز دوار الوحدة بين مركز المدينة وحي طي الذي يسيطر عليه ميليشيات الدفاع الوطني وحاجز دوار الباسل المؤدي للمطار بحيّ حلكو.

 

وبحسب المعلومات المتوفرة لدى وكالة صدى الواقع السوري فإن عملية تبادل المعتقلين لم تتم بعد ، حيث اعتقلت قوات الاسايش على خلفية اعتقال قوات الحكومة السورية لعدد من اعضائه ، 10 جنود من قوات الجيش السوري بينهم ضابط برتبة رائد ، والمباحثات الروسية جارية بين الطرفين لإيجاد حلّ. 

 

كما ان قوات الاسايش تمنع دخول المواد الرئيسية ومنها الخبز الى المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة السورية  

 

 

الجدير بالذكر تشهد مدينة قامشلو بين الحين والاخرى توتراً امنياً بين قوات الحكومة السورية وقوات الاسايش، و تدخل روسيا كطرف ثالث لحل الإشكالية التي تسبب التوتر.  

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: