الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على 4 مسؤولين روس بارزين

نقلت وكالة “رويترز”، اليوم الاثنين، عن 3 دبلوماسيين في الاتحاد الأوروبي أن وزراء خارجية دول التكتل اتفقوا على فرض عقوبات فردية على 4 مسؤولين روس.

 

وقالت الوكالة إن هذا الإجراء سيمثل بشكل عام ردا رمزيا على اعتقال المعارض الروسي ألكسي نافالني.

 

وأضافت أن وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي توصلوا إلى اتفاق سياسي خلال اجتماع عقد الاثنين في بروكسل بعد أن دعت فرنسا وألمانيا وبولندا ولاتفيا وليتوانيا وإستونيا التكتل الذي يضم 27 دولة إلى “توجيه رسالة للرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، مفادها أنه يجب السماح بالمناظرات والاحتجاجات في روسيا”.  

 

وأوضح أحد الدبلوماسيين الذين تحدثوا لـ”رويترز”، دون أن يذكر الأسماء، أن العقوبات ستستهدف رئيس لجنة التحقيقات الروسية، وهو المنصب الذي يتولاه ألكسندر باستريكين، وقائد الحرس الوطني الروسي، وهو فيكتور زولوتوف، ومدير دائرة السجون الفدرالية، ألكسندر كلاشنيكوف، والمدعي العام الروسي، المنصب الذي يعود لإيغور كراسنوف.

 

وبينت الوكالة أن العقوبات ستتمثل في حظر السفر على هؤلاء المسؤولين إلى أراضي الاتحاد الأوروبي وتجميد أصولهم فيها.

 

واعتقلت السلطات الروسية نافالني في 17 يناير بعد عودته لموسكو قادما من ألمانيا حيث كان يخضع لعلاج بعد تعرضه لما يصفه هو وحلفاؤه وحكومات بعض دول الاتحاد الأوروبي بمحاولة تسميمه في أكتوبر 2020.

 

وفي 2 فبراير أصدر القضاء الروسي حكما بسجن نافالني حوالي 3 سنوات بعد إدانته بخرق قواعد الإفراج عنه ضمن قضية فساد.

 

المصدر: “رويترز”

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: