الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا تصدر تعميماً توضيحياً لشروط حفر الآبار في مناطقها

يعاني أهالي محافظة الحسكة منذ فترة ليست ببعيدة من توفير أبسط مقومات الحياة الأساسية، ولعل أهمّ هذه المقومات هو الماء , ويرجّح المهتمون بهذا الشأن  سبب كل ذلك إلى ممارسات تركيا العدائية نحو مناطق شمال شرق سوريا وإقدامها على قطع المياه من محطّة علوك الواقعة تحت سيطرته والّتي تغذّي مدينة الحسكة وريفها , ناهيك إلى عدم تحرّك حكومي في المحافظة , بل فضّلت الوقوف موقف المتفرج على كل ما يحدث في المحافظة دون التّحرك في سبيل التذليل من بعض مشكلات المحافظة وريفها

وبدورها، سعت الإدارة الذاتية بكامل جهودها لتلبية احتياجات المواطنين في المحافظة وعلى رأسها تأمين المياه , حيث عمدتْ لتنفيذ ,عدّة مشاريع استراتيجية من الناحية الخدمية خلال الفترة القليلة الماضية، وتصبّ في خدمة الأهالي لتخفيف الأعباء عنهم في ظلّ المرحلة الراهنة والخانقة التي تمرّ بها المنطقة، وإحداها مشروع حفر الآبار في المناطق التي تعدّ مياهها صالحة للشرب، لتكون بديلاً لمحطة علوك.

حيث حصل مراسل  وكالة صدى الواقع السوري vedeng  شيرزاد سيدو على نسخة من القرار الذي أصدرته هيئة البلديات والبيئة التابعة للإدارة الذاتية الديمقراطية لشمال وشرق سوريا  , بخصوص الشروط المتعلقة بحفر الآبار ووجوب الالتزام بها

قسم التحرير : سامر الرنتيسي

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: