الأمين العام لجامعة الدول العربية:لاينبغي تسمية الأحداث التي حدثت في العالم العربي بـ”الربيع العربي”

رفض الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط تسمية الأحداث التي يشهدها العالم العربي منذ ٢٠١١ بالربيع العربي.
وقال أبو الغيط خلال جلسة التحديات الراهنة للسلم والأمن الدوليين من فعاليات منتدى شباب العالم بشرم الشيخ، لا ينبغي تسميتها بالربيع بمنتهى الأمانة، موضحا أن ٥٠٠ ألف سوري، قتلوا وطرد ما بين ٤ وه ملايين سوري من بلادهم.
وأضاف أن الهزة التي حدثت في كثير من الدول العربية أدت إلى فتح شهية الكثير من دول الجوار وظهور تيارات لملء الفراغ نتيجة لغياب الدولة.
وحذر أبو الغيط من مطامع بعض الدول في البحر المتوسط، ومحاولات دول أخرى من السيطرة على مضايق وممرات مائية.
وتطرق إلى القضية الفلسطينية، قائلا إن المجتمع الدولي من الممكن أن يدفع ثمنا غاليا، مؤكدا أن القضية الفلسطينية ضاعت.
وطالب أبو الغيط بضرورة معالجة هذا الأمر بصراحة والاعتراف بأن منطقة الشرق الأوسط ضربت ضربا مبرحا، أولا بالعراق، ثم ماجاء بعد ٢٠١١

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: