الأمم المتحدة تعبر عن قلقها حيال أوضاع أكثر من 4 ملايين شخص في شمال غرب سوريا

أعرب ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، عن قلق الأمم المتحدة من استمرار الغارات الجوية على محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وقال دوجاريك مؤتمر صحفي إن الغارات ألحقت أضرارا بثلاث تجمعات سكانية في إدلب وحماة وحلب.

وأضاف دوجاريك: “من بين حوالي مليون شخص في شمال غربي سوريا فروا من منازلهم جراء الغارات، ورد أن حوالي 840 ألفا منهم ما زالوا مشردين في المناطق الشمالية من محافظتي إدلب وشمال حلب، مضيفاً أن معظم الفارين نساء وأطفال، و”نحن قلقون بشأن سلامتهم وسلامة وحماية أكثر من 4 ملايين مدني في شمال غربي البلاد”.

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: