الأمم المتحدة تطالب بتسهيل وصول المساعدات في عدد من المناطق السورية

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، مجلس الأمن، للسماح بإيصال المساعدات الإنسانية عبر الحدود وخطوط الصراع في سوريا لعام آخر.
وذكر غوتيريش في تقرير لمجلس الأمن الاثنين، أن أكثر من مليون شخص يتلقون مساعدات عبر الحدود كل شهر.
وقال المسؤول الأممي: “ليس للأمم المتحدة وسيلة بديلة للوصول إلى المحتاجين في المناطق التي يتم فيها تقديم المساعدات عبر الحدود”.
ومنذ عام 2014، أرسل مجلس الأمن المساعدات عبر أربعة معابر حدودية، هي: باب السلام وباب الهوى في تركيا، واليعربية في العراق، والرمثا في الأردن.
وقال دبلوماسيون إن مقدمي مشروع القرار هذا العام -ألمانيا وبلجيكا والكويت- قاموا بتعميم مسودة تمت مناقشتها الأسبوع الماضي من شأنها إضافة معبر خامس في تل أبيض في تركيا، وتمديد العمليات عبر الحدود لمدة عام، وفق ما ذكرت “الأسوشيتد برس”.
وفي العام الماضي، امتنعت روسيا والصين عن التصويت على قرار يسمح بنقاط العبور.
وتنتهي مدة القرار الحالي في العاشر من يناير، وقال دبلوماسيون إنهم يتوقعون إجراء مفاوضات صعبة

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: