الأقمار الصناعية تكشف حجم الدمار في الموقع الذي ضربته الغارات الأميركية في سوريا

كشفت صورة التقطت بالأقمار الصناعية، الضرر الذي لحق بموقع ضربتها الطائرات الأميركية في سوريا، الخميس.

وقالت شبكة “سي ان ان” الأميركية في تقرير أرفق بالصور، إن قنابل تزن 226 كيلوغراما ألقيت على مجمع قرب الحدود العراقية.

وأشار التقرير إلى أن المجمع كانت تستخدمه فصائل عراقية موالية لإيران، هما “كتائب حزب الله”، و”كتائب سيد الشهداء”.

والتقطت شركة “ماكسار” صور لموقع القصف قبل وبعد العملية، تظهر بوضوح آثار الدمار الذي أحدثته القنابل.

وتظهر الصور قبل القصف، نحو عشرة مباني بأحجام مختلفة، أما الصورة اللاحقة للقصف، فبدت فيها جميع المباني تقريبا مدمرة، فيما تظهر آثار التفحم على الأرض.

وأشارت “سي أن أن”، إلى أنه لا يعلم على وجه الدقة عدد القتلى. ويقول مسؤول أميركي إن “حفنة” من المقاتلين قد قتلت، فيما زعمت مصادر أخرى أن عدد  القتلى بين 17 و22 قتيلا.

وكان الرئيس الأميركي، جو بايدن، قال في تصريحات، الجمعة، من تكساس، إن الضربات الجوية الأميركية الأخيرة في شرق سوريا يجب أن تنظر إليها إيران على أنها تحذير.

وأضاف بايدن، خلال جولة لتفقد الأضرار الناجمة عن عاصفة ضربت المنطقة: “لن تُفلتوا من العقاب. احذروا”، موجها حديثه إلى طهران.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: