الأسد يرسل برقية تهنئة إلى بوتين بمناسبة الذكرى ال75 لإقامة العلاقات الديبلوماسية بين البلدين

أرسل الرئيس السوري بشار الاسد برقية تهنئة إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ، وذلك بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين دمشق وموسكو

عبر الرئيس الأسد عبر في برقيته التي أرسلها للرئيس بوتين اليوم باسمه وباسم الشعب  السوري عن فائق الاعتزاز والفخر بالصداقة التاريخية والروابط الأخوية التي تجمع بين البلدين والشعبين السوري والروسي، مؤكدا حرص الجمهورية العربية السورية، حكومة وشعبا، على المضي قدما في تعزيز العلاقات والارتقاء بها في جميع المجالات بما يعود بالنفع المتبادل على البلدين ويحقق مصالحهما.

وقال الاسد  عبر برقيته : أننا في سوريا كنا وسنبقى دائما مطمئنين للعلاقات مع روسيا الاتحادية لأنها تستند إلى أسس قوية من الثقة والاحترام المتبادلين، ولأن روسيا أثبتت عبر التاريخ أنها دولة عظمى بما يعنيه ذلك من احترام للقانون الدولي وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول واحترام إرادة الشعوب والعمل على إرساء أسس الأمن والاستقرار في شتى أنحاء العالم ونشر قيم المحبة والسلام في مواجهة الإرهاب والتطرف البغيض الذي تدعمه بعض الدول خدمة لمصالحها الضيقة..

وتابع الأسد: أن الشعب السوري إذ يقدر عاليا بسالة وجرأة الأبطال الروس الذين ساهموا وبكل فعالية في محاربة الإرهاب على الأراضي السورية، فإنه يثمن وقوف روسيا إلى جانب سوريا في المحافل الدولية دفاعا عن سيادتها وقرارها المستقل، ناهيك عن المواقف الإنسانية النبيلة التي بدرت من قبل روسيا الاتحادية وشعبها تجاه الشعب السوري..

وتجدر الاشارة إلى أن روسيا  دعمت الحكومة السورية منذ بداية الصراع السوري في عام 2011 سياسيًا ومنذ 30 كانون الأول/سبتمبر 2015 أيضا من خلال المشاركة العسكرية المُباشرة وقد مثلت هذه الأخيرة المرة الأولى منذ نهاية الحرب الباردة التي دخلت فيها روسيا نزاعًا مسلحًا خارج حدود الاتحاد السوفيتي السابق.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: