الأسد:أي حديث عن حلول سياسية في ظل انتشار الإرهاب هو وهم وخديعة

 

ناقش  الرئيس السوري بشّار الأسد، يوم الأحد مع مساعد وزير خارجية الصين الشعبية زار دمشق العاصمة الحرب العسكريةو الاقتصادية المفروضة على سوريا منذ قرابة 8سنوات .

وقال الأسد أثناء إن :”الحرب على سورية بدأت تأخذ شكلا جديدا أساسه الحصار، والحرب الاقتصادية وأدوات السياسة الدولية تغيرت اليوم، فالخلافات التي كانت تحل سابقا عبر الحوار، باتت تعتمد أسلوبا مختلفا يقوم على المقاطعة وسحب السفراء، والحصار الاقتصادي، واستخدام الإرهاب”.

وشدد الأسد أمام الضيف الصيني والوفد المرافق، قائلا أن “مكافحة الإرهاب لا تتم عسكريا فقط، بل الأهم هو مكافحته فكريا وإيديولوجيا”.

وختم الأسد  قائلا:” الحرب على الإرهاب هي التي تؤدي إلى الحل السياسي في النهاية، وأي حديث عن حلول سياسية في ظل انتشار الإرهاب هو وهم وخديعة”.

المصدر: روسيا اليوم

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: