افتتاح كلية لقوى الأمن الداخلي في مدينة رميلان

 

افتتحت القيادة العامة لقوى الامن الداخلي  يوم الخميس 3يونيو /حزيران الدورة الأولى لكلية قوى الأمن الداخلي في بلدة رميلان تحت شعار “معاً لإرساء الأمن ، معاً للتقدم بقوى الأمن الداخلي “  .
و حضر الافتتاح القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية و ممثلي هيئات الإدارة الذاتية في شمال و شرق سوريا وبدأت مراسم الافتتاح بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء تلاها عرض عسكري قدمه أعضاء أكاديمية البروتوكول للقيادة العامة و للحضور.
لتستكمل مراسم الافتتاح بكلمة بأسم مؤسسة عوائل الشهداء أكدت على التضحيات التي قدمها شهداء القوات العسكرية و الأمنية و التي رسخت الأمن و الأمان في كافة مناطق شمال و شرق سوريا.

وانتهت مراسم الافتتاح بكلمة بإسم قوى الأمن الداخلي ألقاها الإداري ” عاصم أحمد ” مثنياً على الجهود التي بُذلت للبدء في هذه الدورة الأولى من نوعها منذ بداية تأسيس قوى الأمن الداخلي، و التي ستشكل فارقاً كبيراً على كافة الأصعدة الإدارية منها و التنظيمية و المهنية، مؤكداً على السير على طريق الشهداء و حماية مكتسبات الشعب التي تحققت عبر تضحيات شهدائنا.
يذكر أن الدورة تضم ١٥٤ عضوة و و عضواً من الإداريين ضمن قوى الأمن الداخلي على مستوى شمال و شرق سوريا.

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: