اعتقال مسلحين من “مغاوير الثورة” مهمتهم جمع المعلومات حول المواقع الروسية في سوريا

اعترف ثلاثة مسلحين من ما تسمى مجموعة “مغاوير الثورة”، جرى احتجازهم ونقلهم إلى مدينة تدمر السورية، بأنهم كلفوا بجمع المعلومات حول المواقع الروسية بسوريا.

وأثناء التحقيق معهم ، قال أحد أفراد هذه المجموعة المسلحة التي تم اعتقالها، ويدعى جاسم العلي، للصحفيين: “نحن ضمن تنظيم مغاوير الثورة. مجموعتنا تتكون من ثمانية أشخاص، إضافة إلى دليل يعمل في التهريب ونقل الأفراد والمخدرات. توجهنا على دراجات نارية لتنفيذ المهمة ووقعنا في حقل ألغام”.

وروى المسلح المعتقل، أن عدة افراد من المجموعة قتلوا في انفجار لغم، مضيفا قوله: “لقد ضللنا طريقنا ولم نكن نعرف إلى أين نذهب، لأن دليلنا مات، وبدأنا في البحث عن مخرج، واصلنا السير، ثم وقعنا  في الأسر، ونقلتنا القوات السورية إلى هنا”.

وكشف المقاتل المحتجز في اعترافاته، أن مهمة المجموعة المسلحة هي جمع المعلومات، مضيفا قوله: “تم إرسالنا لإنجاز المهمة في محافظة الرقة بمدينة المنصورة … كان علينا الحصول على معلومات عن مواقع روسية وإيرانية وسورية”، موضحا أن المجموعة انطلقت من بلدة التنف.

والجدير بالذكر أن المسلحين الثلاثة محتجزين في سجن للحكومة السورية بتدمر.

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: