ارتفاع حصيلة القتلى إلى أكثر من 50 عنصر لفيلق الشام الموالي لتركيا في الضربات الجوية الروسية على ريف إدلب .

قُتل أكثر من 50 عنصراً لفيلق الشام الموالي لتركيا في ضربات جوية روسية استهدفت منطقة جبل الدويلةبريف إدلب التي تخضع لسيطرة الفصائل المسلحة الموالية لتركيا.

حيث أفادت مصادر إعلامية طالعتها صدى الواقع السوري vedeng بتسجيل المزيد من الخسائر البشرية جراء القصف الجوي الروسي ،اليوم الاثنين، على معسكر تابع لفيلق الشام الموالي لتركيا ضمن منطقة جبل الدويلة بالقرب من مدينة كفرتخاريم شمال غربي إدلب

واضافت المصادر ان عدد القتلى  مرشح للارتفاع، لوجود أكثر من 70 جريح بعضهم في حالات خطرة بالإضافة لوجود مفقودين وعالقين، وسط الركام.

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: