احتجاجات وقطع الطرقات في مدينة درعا و ريفها تطالب بالإفراج عن المعتقلين

شهدت بلدة النعيمة بريف درعا الشرقي احتجاجات غاضبة، حيث عمد شبان البلدة إلى قطع الطريق الرئيسية في البلدة احتجاجا على عدم استجابة حكومة الأسد وإطلاق سراح المعتقلين والكشف عن مصيرهم.

وذكرت وسائل إعلامية محلية   إن مجموعة من الشبان المسلّحين في بلدة النعيمة بريف درعا الشرقي، أغلقوا صباح اليوم الأربعاء مداخل مدينة درعا وأضرموا النيران على الطريق الرئيسية في البلدة للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين.

وبحسب “تجمع أهالي حوران”، فإن إغلاق الطرقات جاء بعد وعود قوات الأسد المتكررة للأهالي بالكشف عن مصير المعتقلين، وهو مالم يتم بعد، حيث يطالب الأهالي بإطلاق سراح جميع معتقلي البلدة بمن فيهم عشرات المنشقين الذين سلّموا أنفسهم لقوات الامن السورية عقب التسويات وساقهم إلى المعتقلات بدمشق.

وتشهد محافظة درعا حالة من التوتر الأمني، وعمليات تفجير واغتيالات بشكل شبه يومي، مع تصاعد حدة الخلاف بين الفليق الخامس المدعوم من روسيا وقوات الأسد.

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: