إيصال الاحتياجات الإنسانية إلى آلاف المدنيين في مناطق الشهباء تزامناً مع إنهاء حالة التوتر بين الإدارة الذاتية والحكومة السورية

قال المتحدث الرسمي باسم مجلس سوريا الديمقراطية، أمجد عثمان، اليوم الأربعاء،  إن الوساطة الروسية بين الحكومة السورية و الإدارة الذاتية ستسمح للأخيرة , القيام بواجبها الإنساني تجاه الشعب السوري في المناطق التي كانت الحكومة قد فرضت الحصار عليها.

وأضاف عثمان, بأنه سيبدأ اليوم إدخال المواد الأساسية والاحتياجات الإنسانية إلى عشرات الآلاف من المدنيين الموجودين في مناطق الشهباء بريف حلب الشرقي وحي الشيخ مقصود بحلب”, مؤكدا أن الاتفاق مرحلي .

ويأتي ذلك تزامناً مع إنهاء حالة التوتر بين الإدارة الذاتية والحكومة السورية في القامشلي والحسكة.

ومنذ نحو شهرين كانت الحواجز الأمنية التابعة للحكومة  السورية بالقرب من مدينة منبج، تمنع وصول المحروقات والمواد التموينية إلى منطقة الشهباء.

في المقابل فرضت قوى الأمن الداخلي “الأسايش” منذ أكثر من أسبوعين حصاراً جزئياً في محيط منطقة المربعين الأمنيين بمدينتي الحسكة والقامشلي.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: