إنهاء الخلاف الحاصل بين هيئة تحرير الشام و الجبهة الوطنية للتحرير

توصلت ” “الجبهة الوطنية للتحرير “وهيئة تحرير الشام” للتحرير”، يوم الخميس، لاتفاق ينهي الخلاف الحاصل بينهما في مدينة “دارة عزة” بريف حلب الغربي.
وحول هذا الاتفاق، قال “الناطق الرسمي باسم الجبهة الوطنية للتحرير ناجي المصطفى ل موقع فدنك نيوز “إن الاتفاق ينص على بقاء المدينة تحت سيطرة “الجبهة الوطنية للتحرير”، وإطلاق سراح المعتقلين لدى الجانبين، بالإضافة إلى إزالة الحواجز من شوارع المدينة، وفتح الطرقات ووقف التصعيد العسكري بشكل كامل”.
وأضاف، ” تم تشكيل لجنة من الطرفين من أجل متابعة تنفيذ الاتفاق، وقد تم إطلاق سراح المعتقلين من الجانبين اليوم كخطوة أولى”.
والجدير بالذكر، شهدت مدينة” دارة عزة” بريف حلب الغربي، توتراً أمنياً بين “هيئة تحرير الشام” و “الجبهة الوطنية للتحرير”، بعد اعتقال الأخيرة عناصر يتبعون لـ.”تحرير الشام
تقرير: لؤي الإدلبي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: