إقليم كردستان يعلن انخفاض عدد اللاجئين السوريين في مخيمات الإقليم

أعلنت حكومة إقليم كردستان العراق ازدياد أعداد النازحين العراقيين وانخفاض أعداد اللاجئين السوريين، خلال شهر يوليو، مقارنة بالشهر السابق له بحسب ماذكرته وكالة روسيا اليوم.

وقالت الحكومة في بيان إن “عدد النازحين العراقيين في الشهر الماضي بلغ 915 ألفا و792 نازحا، ليرتفع المعدل عن شهر حزيران الذي سجل 763 ألفا و277 نازحا”.

وأضافت أن “عدد اللاجئين السوريين بلغ 247 ألفا في شهر تموز، مسجلا انخفاضا طفيفا بعد أن سجلت السلطات 249 ألفا و848 لاجئا في حزيران الماضي”.

وأشارت حكومة الإقليم، وفقا لإحصائية مركز تنسيق الأزمات، إلى أن “نحو 212 ألفا من النازحين واللاجئين يعيشون في 29 مخيما داخل الإقليم، ويقطن الباقون في المناطق الحضرية بالمحافظات”.

وتابعت أن “حركة النزوح والهجرة العكسية مستمرة، ففي الوقت الذي عاد فيه أكثر من 1300 شخص إلى ديارهم المحررة، نزح 748 شخصا إلى المخيمات”.

وبينت حكومة كردستان العراق أن “الإنفاق اليومي للنازحين واللاجئين وصل إلى 3.8 مليون دولار، الأمر الذي يثقل كاهل اقتصاد الإقليم الذي خرج لتوه من أزمة مالية خانقة”.

ووفقا لبيانات مركز التنسيق المشترك، فإن “40% من النازحين هم من العرب السنة، فيما شكل الإيزيديون نحو 30%، بينما نال الكرد النازحون من المناطق المتنازع نسبة عليها 13%”.

أما المسيحيون، فسجلوا نسبة 7%، فيما شكلت باقي الأقليات الأعداد المتبقية.

 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: