إسرائيل توجه رسالة جديدة لإيران في استهدافها الأخير لمواقع الميليشيات الإيرانية في البوكمال

وجهت إسرائيل رسالة جديدة لإيران في استهداف مواقع الاخير في مدينة البوكمال الواقع على الحدودية العراقية السورية واوقعت عشرات القتلى في صفوف الميليشيات الإيرانية هناك.

حيث قال رئيس معهد أبحاث الأمن القومي الإسرائيلي اللواء (احتياط) عاموس يادلين، إن تل أبيب أرادت من وراء قصفها مدينة البوكمال السورية نقل رسالة إلى إيران.

وأضاف يادلين في تصريح لقناة “كان” الإسرائيلية الرسمية إن الهجوم الذي نفذته إسرائيل بمحافظة دير الزور شرقي سوريا الليلة الماضية “مهم والرسالة لإيران هي أن إسرائيل لن تكف عن العمل (ضد إيران وسوريا) حتى في عهد (الرئيس الأمريكي المنتخب جو) بايدن”.

وتابع يادلين، وهو الرئيس السابق للاستخبارات العسكرية الإسرائيلية (أمان): “هجوم الليلة في سوريا له خصائص فريدة – هجمات في العمق على مدى بعيد للغاية في دير الزور والبوكمال، مجموعة واسعة من الأهداف، بما في ذلك في منطقة حضرية، العديد من الضحايا”.

ومضى بالقول “إسرائيل عازمة على الاستمرار في التعامل مع القدرات العسكرية التي تبنيها إيران في المنطقة السورية ومع البنى التحتية لنقل الأسلحة”.

وأسفرت الغارات عن مصرع ما يقارب 57 عنصر من الميليشيات الإيرانية بالإضافة إلى خسائر مادية كبيرة طالت العديد من مستودعات الأسلحة التابعة للميليشيات الإيرانية في البوكمال.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: