أولى مؤشرات كسر الحصار الاقتصادي خط توريد دولي يبدأ بدبي ويمر بسوريا

وقالت الهيئة أن قافلة من الشاحنات محملة بالسلع من ميناء جبل علي والمنطقة الحرة في الإمارات قد انطلقت باتجاه لبنان مروراً بالسعودية، وعبر معبر نصيب جابر، “بالتعاون مع الجهات الجمركية والعملاء من جميع الأطراف”.

وأكدت الهيئة أن معبر نصيب هو “المعبر الرئيسي للصادرات السورية إلى الأردن ودول الخليج”، مشيرة إلى أن رحلة ال شاحنات استغرفت 6 أيام فقط، أي ربع المدة التي كانت تستغرقها قبل فتح المعبر

وكانت نحو 350 شاحنة تجارية تعبر إلى سوريا يومياً قبل إغلاقه، محملة ببضائع مختلفة من الإلكرونيات والمنظفات حتى المواد الغذائية والسيارات.

وقالت موانئ دبي أن إغلاق المعبر في العام 2015 وجه “ضربة للاقتصاد الأردني، حيث خسر قطاع الخدمات اللوجستية والنقل الأردني وحده حوالي نصف مليار دولار. وتفضل الشركات الأردنية المسار البري لأن تصدير البضائع عبر معبر نصيب أرخص بثلاث مرات من التصدير عبر خليج العقبة”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: