أهمية الموقع العسكري الذي استهدفته إسرائيل فجر اليوم في سوريا

شهدت ليلة امس غارة إسرائيلية جديدة على سوريا حسب ما أكدته وكالة سانا السورية حيث ذكرت أنّ الدفاعات الجوية السورية تصدّت ليل الأربعاء لـ”عدوان جوّي إسرائيلي” في جنوب البلاد دون أن تحدد الموقع الذي تم استهدافه وطبيعته

وبهذا الصدد تمكنت وكالة صدى الواقع السوري vedeng news من الحصول على معلومات من مصادر محلية في ريف محافظة دمشق حول طبيعة هذا المكان وأهميته العسكرية والاستراتيجية حيث ذكرت تلك المصادر إن الموقع الذي جرى استهدافه يعرف محلياً باسم جبل “سلح الطير” وهو مقر يتبع للميليشيات الإيرانية ويشرف على مدينة الكسوة وعلى مقر الفرقة الأولى دبابات ويعد صلة وصل بين كل المقرات العسكرية التابعة للميليشيات الإيرانية المنتشرة في المنطقة برفقة عناصر النظام

وحسب المعلومات الواردة فإن القوات السورية كانت قد جهزت على مدار الأعوام الماضية عدداً من الأنفاق في الموقع ثلاثة منها جرى استخدامها لتخزين الأسلحة والمعدات العسكرية وسلمت ثلاثة منها للميليشيات الإيرانية مع مطلع عام 2019. وذلك بعد تعرض مقرات تتبع لميليشيا الفرقة الأولى في المنطقة للاستهداف أكثر من مرة خلال الأعوام الماضية حيث قامت الميليشيات الإيرانية بنقل كميات كبيرة من الأسلحة وتخزينها في تلك الأنفاق لتكون بعيدة عن مرمى الأهداف الإسرائيلية

وشنّت إسرائيل مئات الضربات الجوية والصاروخية على سوريا منذ اندلاع الحرب الأهلية بسوريا في 2011 وقد استهدفت هذه الضربات مواقع للجيش السوري وأخرى لقوات إيرانية ولحزب الله اللبناني.

وفي تقرير نادر قال الجيش الإسرائيلي الأسبوع الماضي إنّه قصف خلال العام 2020 نحو 50 هدفاً في سوريا

تقرير: ماهر العلي

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك