أنقرة تنقل المزيد من عناصر داعش من سوريا إلى ليبيا

تستمر تركيا في تجاهل المجتمع الطولي وتعمل على دعم وارسال المتطرفين من المنظمات الإرهابية في سوريا إلى ليبيا حيث تفيد المعلومات بأن كتيبة من “المرتزقة” تضم نحو 50 عنصرا يترأسها مسؤول أمني سابق في تنظيم “داعش” الإرهابي من ريف حمص الشرقي في سوريا قد انضمت للعمليات القتالية التي تخضوها مليشيات طرابلس في ليبي .وشغل قائد الكتيبة المرسلة إلى ليبيا منصبا أمنيا فيما كان يسمى “ولاية حمص” ومن ثم بايع جبهة النصرةالتي أعلنت ولائها لتنظيم القاعدةالإرهابي.

وبعد ذلك، اتجه “الداعشي” إلى مناطق الاحتلال التركي في  عفرين المحتلة  ثم توجه للقتال في ليبيا مع 49 مقاتلا سابقا من التنظيم مع بداية العام الجاري كمرتزقة هناك.

ويرى المهتمون بالشأن السوري أن تركيا بدأت بالعمل بشكل أكبر على إرسال المقاتلين والإرهابيين من سوريا إلى ليبيا لتحقيق الاجندات التركية في المنطقة ولزيادة الضغط على روسيا

تقرير: ماهر العلي

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: