أنباء عن انسحاب عناصر الفيلق الخامس المدعوم روسياً من عين عيسى و تعزيز المواقع بعناصر الجيش السوري

تدوالت بعض المنصات  الإعلامية ووسائل التواصل الاجتماعي أنباء عن انسحاب عناصر الفيلق الخامس المدعوم  روسياً من بلدة عين عيسى بريف الرقة وتعزيز المواقع بقوات الجيش السوري  تحت إشراف روسي.

حيث استقدم الجيش السوري تعزيزات عسكرية جديدة إلى اللواء 93 في بلدة عين عيسى شمال الرقة، بالتزامن من انسحاب قوات تابعة لروسيا من المنطقة، في ظل الحديث عن تعزيزات للجيشين التركي و”الوطني السوري” للسيطرة على البلدة.
وأكدت الحدث نقلاً عن مصادرها إن 260 عنصرا من “الفيلق الخامس” الذي شكلته روسيا انسحب من بلدة عين عيسى باتجاه محافظة درعا، فيما دخل رتل عسكري لقوات الجيش السوري  يضم نحو 50 سيارة وشاحنات محملة بالذخيرة والسلاح إلى “اللواء 93” في بلدة عين عيسى.
يأتي انسحاب الفيلق الخامس في وقت تشهد فيه درعا توترات كبيرة بين الفيلق وقوات النظام، حيث سقط قتلى من الطرفين في اشتباكات ببلدة محجة، وأقدم الأهالي اليوم الاثنين في بلدة صيدا شرق محافظة درعا على تمزيق صور رأس النظام بشار الأسد

 

اترك رد

error: يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: