أنباء عن استسلام 3 عناصر من الشرطة العسكرية الموالية لتركيا لقسد و توجه أكثر من15عنصر من فصائل مايسمى  الجيش الوطني إلى مناطق الجيش السوري

قال المرصد السوري لحقوق الأنسان أن 3 من “الشرطة العسكرية” الموالية لأنقرة سلموا  أنفسهم لقسد بريف  سري كانيه “رأس العين ” وسط معلومات عن توجه أكثر من 15 مقاتل من مايسمى  “الجيش الوطني” نحو مناطق الحكومة السورية

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان عن  مصادره، أن 3 عناصر من قوات “الشرطة العسكرية” الموالية لتركيا، سلموا أنفسهم إلى قوات سوريا الديمقراطية بعد أن تمكنوا من الهروب من مدينة “سري كانييه” رأس العين وان  أكثر من 15 مقاتل من فصائل مايسمى  “الجيش الوطني” عمدوا خلال الأسبوع الفائت إلى ترك منطقة سري كانييه”  رأس العين “وذهبوا  نحو مناطق نفوذ الجيش السوري  في أبو رأسين “زركان”

 

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: