صدى الواقع السوري

ألدار خليل يشير إلى دعم من أطراف عدة في مسألة تحرير عفرين ويعتبرها من رأس الأولويات

أفاد الرئيس المشترك للهيئة التنفيذية لحركة المجتمع الديمقراطي ألدار خليل خلال محاضرة ألقاها في مركز اتحاد كتاب الكرد في سوريا أنهم يضعون مسألة تحرير عفرين على رأس أولوياتهم في كافة لقاءاتهم الدبلوماسية.

وأضاف ألدار خليل “نؤكد لشعبنا أننا سنحرر عفرين مهما كلف الأمر, والعمليات العسكرية لوحدات حماية الشعب والمرأة في مرحلتها الثانية من مقاومة العصر لاتزال مستمرة, وبجانبها تستمر أعمالنا الدبلوماسية أيضاً وهناك نتائج ايجابية لمسناها من عدة أطراف لدعمنا في تحرير عفرين من الاحتلال التركي ومرتزقته”, وأوضح خليل أنهم على علاقة جيدة مع أكثر من 20 دولة عربية وغربية والتي قبلت فتح علاقات مع الإدارة الذاتية الديمقراطية، ويعملون على تطويرها, وأكد بالقول:” كل ذلك جاء بفضل الكفاح والنضال خلال ثورة روج آفا, نحن لا نستند على أحد في قضايانا المصيرية، وندرك أن بعض الأطراف تحالفاتها قد تكون مؤقته، لذا نعتمد على أنفسنا وشعبنا وقدراتنا بالدرجة الأولى”.

ويشار إلى أن العملية العسكرية في عفرين صمدت 58  يوماً رغم الحشد الكبير للجيش التركي والفصائل المتحالفة معه في تلك العملية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: