أفضل 5 متصفحات ويب على لينكس لسنة 2016

#صدى-تكنولوجيا:

linux-best-browser-644x373

هل هناك أي برنامج على نظامك تستعمله بشكل أكثر من متصفح الويب؟ بالنسبة لمعظمنا، فسيكون جوابه لا، إنها النافدة التي تجعلنا ننفتح على بقية العالم. وبدون ذلك، ستشعر بالعزلة والاكتئاب.

وعندما يتعلق الأمر ببرنامج تستعمله بشكل يومي، فهذا بالتأكيد سيجعلك تتأكد من استعمال أفضل البرامج، حتى تحصل على تجربة استخدام مميزة، لكي تشتغل براحة أكبر.

لهذا استعمالك للمتصفح الخاطئ يمكن أن يؤدي للكثير من المشاكل التي أنت في غنى عنها، وبالتالي فقدان انتاجيتك و بيانتك. لذلك ما هو أفضل متصفح الذي يشتغل بشكل صحيح بالنسبة لك؟ اذن دعنا نكتشف ذلك.

1. chrome

هناك العديد من الأسباب التي قد تجعلك تكره هذا المتصفح، ولكن بقدر ما هو عملي هذا المتصفح، فسيكون من الصعب أن ننكر أن جوجل كروم متصفح جيد جدا. يتوفر على العديد من الميزات المثيرة للأهتمام، و يحتوي على أفضل مجموعة متنوعة من الملحقات، بالأضافة لكونه يقدم أداء أسرع.

فعلى سبيل المثيل فجوجل كروم هو المتصفح الوحيد الذي يشغل Netflix على لينكس. في الواقع، هناك بعض المواقع التي تعمل فقط على جوجل كروم، لذلك حتى لو لم يكن المتصفح الرئيسي بالنسبة لك، فسيكون من الضروري أن تحتفظ به كمتصفح احتياطي.

أكثر شيء سلبي في هذا المتصفح هو كونه يرسل بيانات المستخدم لشركة جوجل، مما يمثل انتهاكا للخصوصية.

2. firefox

لوقت طويل من الزمن، يعتبر فايرفوكس، المتصفح المفضل للناس الواعية بمسألة الخصوصية و الذين يفرون من متصفح كروم لهذا السبب. وعلى الرغم من كون فايرفوكس هو بالتأكيد أفضل من كروم في بعض الحالات، ولكن هذا المتصفح لا يحتوي على الكثير مما قد يجعله مرغوب فيه.

الأداء يعتبر جيد، الأضافات ليست جيدة كما يجب أن تكون، ويبدو كما لو أن مؤسسة موزيلا لم يكن لديها روئية بعيدة المدى حتى تعرف كيف تجعل هذا المتصفح الرقم واحد. متصفح فايرفوكس متصفح جيد، لكنه ليس مميز.

لكن يبقى الكثير من المستخدمين يعشقونه، ولكن هناك أسباب ربما تجعله المتصفح الأفتراضي على الكثير من الحواسيب التي تستعمل نظام لينكس. ومن أكثرها هو إمكانية عمل تعديلات على البرنامج تسمح بالتحسين من أداءه.

3. opera

متصفح أوبرا يحتوي على الكثير من المميزات الجديرة بالذكر، تشمل خاصية Opera Turbo، و Speed Dial، وأحد الخاصيات الرائعة التي تم أضافتها مؤخرا وتتمثل في VPN غير محدود. يمكن أن نقول أن هذا المتصفح تم بناؤه على نفس أساس جوجل كروم، وبالتالي هذا يخول لك الحصول على أداء أكثر من رائع.

الجانب السلبي لمتصفح أوبرا هو قلة الإضافات بشكل كبير، لذلك يمكنك زيارة الرابط التالي لتنصيب اضافة تسمح لك بتنصيب اضافات جوجل كروم على اوبرا، لكن يجب ان تعرف انه ليس كما هو الحال عليه في كروم.

4. slimget

Slimjet مولود جديد في عالم المتصفحات، لكن سرعان ما حقق نجاحات جيدة. ببساطة يمكن أن نقول أنه نسخة صممت مشابهة لجوجل جروم كما هو الحال لمعظم المتصفحات اليوم، لكن تم التركيز على الأداء بشكل كبير، وهو ما يشفع له كي يكون في هته اللائحة.

بشكل مختصر، فالمتصفح سلس و خفيف كما هو الحال في كروم لكنه يستعمل ذاكرة عشوائية أقل و CPU أيضا أقل، بالأضافة لكونه لا يرسل بياناتك لجوجل أو أي شيء من هذا القبيل. Slimjet يتوفر على ادوات مدمجة تمنع التتبع.

والشيء الرائع Slimjet متطابق مع أغلب اضافات جوجل كروم. العيب الوحيد حتى الأن هو قليل جدا من يستخدمه لذلك ليس هناك دعم كبير للمتصفح.

5. Qupzilla

مقارنة بجميع المتصفحات الخفيفة والصغيرة المتواجدة على لينكس، يعتبر متصفح Qupzilla هو الأفضل. المتصفح بعد عدة تجارب لسنوات مازال يحتوي على بعض المشاكل. Qupzilla، لكن من ناحية أخرى، المتصفح مستقر.

ليس فقط كونه مستقر، ولكن أيضا يستعمل موارد أقل. خفيف الإستعمال ويستعمل ذاكرة عشوائية و موارد CPU أقل من المتصفحات الأخرى، فيمكن أن نقول أنه أحسن إختيار للحواسيب ذات القدرات المنخفضة. يمكنك أيضا استعماله في نسخة محمولة عن طريق USB.

للأسف، Qupzilla لايتوفر على دعم للإضافات. إنه متصفح كامل المواصفات و لا يفتقد أي وظيفة هامة. لكن لبعض المستخدمين، هذا يمثل عيب كبير.

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: