أسبابٌ تعيق عودة النازحين إلى مناطق في شمال غرب سوريا

أدت الحرب السورية منذ اندلاعها وحتى الوقت الحاضر إلى أضرار كبيرة شملت جميع جوانب الحياة في سوريا فانهار الاقتصاد ودمرت البنية التحتية وهجر الملايين إلى خراج سوريا بالإضافة إلى حركة نزوج كبيرة شهدتها البلاد طوال سنوات الحرب

ورغم الهدوء النسبي التي تشهده المناطق الشمالية الغربية من سوريا بسبب الاتفاقيات المبرمة بين القوى الضامنة وخاصة تركيا وروسيا إلى ان النازحين ما زالوا غير قادرين بالعودة إل مناطقهم التي نزحوا منها وذلك بسبب الخروقات التي تشهدها المنطقة من قبل طرفي الصراع مما يجعل عودة الأهالي غير آمنة وسط الاتهامات المتبادلة من الطرفين حول مسؤولية هذه الخروقات

والأمر الآخر الذي يمنع عودة النازحين إلى مناطقهم هي غياب الدعم عند عودة النازحين وضعف استجابة المنظمات والهيئات الإنسانية العاملة ضمن مجال تقديم المساعدات الإنسانية في ايصال المساعدات إلى الأهالي

ومن الجدير ذكره أن الصراع الدائر في إدلب أدى إلى حركة نزوح كبيرة داخل الارضي السورية بالقرب من الحدود التركية حيث يعيش النازحون في ظروف معيشية قاسية

تقرير: ماهر العلي

اترك رد

error: نشكر زيارتك لوكالة صدى الواقع السوري , يمكنك فقط مشاركة رابط المقالة لديك , شكراً لك
%d مدونون معجبون بهذه: