أتهامات متبادلة بمنع السوريين من أداء الفريضة …

تابعت فدنك ما قاله مدير “لجنة الحج العليا” التابعة للائتلاف الوطني ، “سامر بيرقدار”، أن نظام الأسد قام بمنع المواطنين المقيمين في مناطق سيطرته، من أداء فريضة الحج لهذا العام، على خلفية الوثيقة التي سربت من وزارة الهجرة والجوازات التابعة لنظام الأسد، بإلزام كل سوري يملك تأشيرة سفر إلى الحج بمراجعة فرع فلسطين.

وأكد بيرقدار أن “نظام الأسد يمنع سفر كل من طبع تأشيرة الحج على جواز سفره”، مؤكدا أن اللجنة تحرص على أن يكون ملف الحج ملفاً تعبدياً، بعيداً كل البعد عن التوجهات السياسة، وأن يكون هدفها الأول خدمة حجاج بيت الله الحرام دون قيد ولا شرط.

وحسب لجنة الحج العليا، فإن “نحو 15 ألف حاج سوري سيشارك في موسم الحج لهذا العام؛ 6500 منهم قادمون من لبنان والأردن وتركيا ومصر ودول الخليج العربي، و4500 قادمون من المناطق التي تسيطر عليها المعارضة السورية، و4000 من المناطق التي تخضع لسيطرة نظام الأسد”.

وأرجأت لجنة الحج العليا، التابعة للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة، يوم الأحد، إدخال الجوازات للقنصلية السعودية في لبنان لغاية يوم الأربعاء الموافق 2 من شهر آب/أغسطس.

وطالبت لجنة الحج العليا، في بيان صادر عنها، الحجاج المسجلين في مكتب بيروت التواصل مع رؤساء مجموعاتهم لتأكيد وتثبيت التسجيل قبل المدة المحددة، لافتة إلى أنه ستتم التسوية المالية لمبالغ المنسحبين بدء من 15 من شهر آب/أغسطس، وأعلنت عن فتح التسجيل للراغبين بالسفر إلى الحج من السوريين عن طريق مطار بيروت من مواليد 1980م وما قبل، اعتباراً من اليوم الاثنين، وحتى ال7 من شهر آب/أغسطس المقبل.

هذا واتهمت وزارة الأوقاف التابعة لنظام الأسد، أمس الاثنين، السلطات السعودية باستمرارها في حرمان المواطنين السوريين من أداء فريضة الحج لهذا العام ايضا بسبب قيامها بتسييس هذه الفريضة

ومنذ العام 2012، أصبح الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة هو الجهة المخولة أمام وزارة الحج والعمرة السعودية، بتسجيل حجاج سوريا، سواءً في المناطق التي تخضع لسيطرته أو المناطق التي تخضع لسيطرة الأسد، بالإضافة إلى الدول التي تستضيف اللاجئين السوريين مثل: تركيا والأردن ولبنان والدول الخليجية.

سوريا الحج

 

المصدر:فدنك_وطن_أف_أم

مقالات ذات صلة

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه:


22212151